تاريخ عاشوراء ومظاهرالإحتفال

تاريخ عاشوراء ومظاهرالإحتفال

التعبير والتواصل الشفهي

التعبير والتواصل الشفهي

الوسائل الديداكتيكية : فواكه جافة – لعب عاشوراء – مجسمات – آلات موسيقية – أقراص

تاريخ عاشوراء ومظاهرالإحتفال

تاريخ عاشوراء ومظاهرالإحتفال

الأهداف التعلمية

أن يكون الطفل قادرا على تعرف تاريخ عاشوراء ومظاهر الاحتفال بها مستعملا رصيدا وظيفيا من أسماء وصفات

أن يكون الطفل قادرا على فهم واستعمال أدوات الاستفهام : متى – كم – كيف – هل  

 

أشكال العملأنشطة الأطفالأنشطة المربية
عمل جماعييقدم الأطفال شفويا ما أحضروه من مواد ووسائل و لعب وصور تطلب المربية من الأطفال عرض ما أحضروه من مواد ووسائل و لعب وصور ... خاصة بعاشوراء، والقيام بتسميتها والتعبير عنها لتقديمها بحرية للمربية ولبقية الأطفالوضعية انطلاق
عمل جماعييعبر الأطفال شفويا عما يعرفونه عن عاشوراء ، وكيف يحتفلون بها
عاشوراء مناسبة دينية تحتفل بها سنويا الأسرة المغربية كل يوم 10 من شهر محرم الهجري . حيث تشتري الفواكه الجافة ، واللعب للأطفال. كما يتم تبادل الزيارات في هذه المناسبة لصلة الرحم
تعرض المربية شريط خرجة قامت بها مع الأطفال الى السوق ، أوشريطا وثائقيا أو مقتطفا من نشرة أخبار تلفزية حول الموضوع ، وتطلب من الأطفال (حتى لو لم يتسن لها ذلك ) التعبير شفويا عن تاريخ عاشوراء ، وكيف يحتفلون بها مع أفراد أسرهم وأصدقائهم باستثمار ما يرونه في محيطهم ، وما أحضروه من مواد ووسائل بناء التعلمات
عمل جماعييعبر الأطفال مستعملين أسماء وأفعال وصفات وعبارات تواصلية باستغلال ومناولة ما تم إحضاره من مواد ووسائل..
بصفة عامة ، والجمل التعجبية بصفة خاصة
تعمل المربية على تحسين وتطوير لغة الأطفال باستعمال لغة فصيحة لكن بسيطة
إغناء المعجم اللغوي بأسماء وأفعال وصفات وعبارات تواصلية باستغلال ومناولة ما تم إحضاره من مواد ووسائل
استثمار
عمل جماعي يلعب الأطفالتقدم المربية لعبة كيم حول الفواكه الجافة ، وحول بعض اللعب
تقدم المربية ألعابا شفوية من قبيل لعبة أسماء

يجلس الأطفال على شكل دائرة ، ويعملون على ذكر أسماء الفواكه الجافة بالتناوب. وكل طفل يعجز عن ذكر اسم فاكهة تعطي له المربية قرصا
وفي الأخير يعد الأطفال الأقراص التي حصلوا عليها. ويعتبر رابحا الطفل الذي حصل على أقل عدد من الأقراص

يمكن استعمال نفس اللعبة لذكر أسماء الآلات الموسيقية
تقويم
تطلب المربية من الأطفال عرض ملفاتهم والتعبير عنها

تعمل المربية على ربط المشروع البيداغوجي الحالي بالمشروع الموالي
امتداد